الرئيسية أخبار محلية تفاصيل الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي للخميسات

تفاصيل الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي للخميسات

كتبه كتب في 3 أبريل 2024 - 12:39 ص
مشاركة

تيفلت بريس

بناء على القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات الصادر بتنفيذ الظهير الشريف رقم 1.15.85 بتاريخ 20 رمضان 1436 (7 يوليوز2015) ولا سيما المادة 36 منه، عقد المجلس الجماعي للخميسات دورة استثنائية صبيحة يوم الثلاثاء 02 أبريل 2024. وقد ترأس السيد حسن ميسور هذه الدورة المنعقدة بقاعة الاجتماعات بالخزانة الجماعية المتواجدة بغابة المقاومة، والتي عرفت حضور السيد باشا المدينة وأعضاء المجلس وعدد من أطر المجلس وممثلي الهيئات المدنية والإعلام المحلي.
و بعد التأكد من النصاب القانوني افتتح السيد حسن ميسور أشغال الجلسة الأولى من هذه الدورة بكلمة ترحيبية بالحضور. وقبل تدارس المجلس جدول أعمال الجلسة الأولى من هذه الدورة تلا السيد فؤاد لعتريس كاتب المجلس ملخصا عن اشغال الدورة السابقة، كما استعرض النقط المدرجة بجدول هذه الجلسة. وبعد نقاش مستفيض ومسؤول من طرف السيدات والسادة المستشارات والمستشارين تم التصويت على النقط التالية بـ:
– التصويت على النقطة الأولى بالإجماع والمتعلقة باتفاقية شراكة بين المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالخميسات وجماعة الخميسات في شأن: بناء المركب الأولمبي للسباحة وقاعة اللياقة الرياضية، بناء ثلاث ملاعب للقرب، بناء قاعة مغطاة من الحجم الصغير؛
– التصويت على النقطة الثانية بالأغلبية المطلقة والتي تتعلق بتغيير إسم ممثل(مسير) شركة أوزون زمور الخميسات بالملحق التعديلي رقم 01 للعقد رقم 05/2021، المتعلق باتفاقية التدبير المفوض لمرفق النفايات المنزلية والمشابهة لها بمدينة الخميسات؛
– .التصويت بالإجماع على تأجيل النقطة الثالثة التي تهم المصادقة على قرار تخطيط حدود الطرق العامة المتعلق بطريق تصميم التهيئة رقم 01 ورقم 285؛
– التصويت بالأغلبية المطلقة للأعضاء المزاولين مهامهم على تأجيل النقطة الرابعة المتعلقة بتعديل اتفاقية شراكة بين جماعة الخميسات وجمعية النادي البلدي للتنس؛
– الموافقة بالإجماع على النقطة الخامسة المتعلقة باستكمال تكوين اللجان الدائمة .
كما تم أيضا عقد الجلسة الثانية من هذه الدورة على الساعة الثالثة مساء للإجابة على الأسئلة الكتابية التي عرفت تغيب العضو واضع الأسئلة.
وقد اختتمت أشغال الدورة بعدما تلا السيد كاتب المجلس برقية ولاء واخلاص والدعاء الصالح للسدة العالية بالله أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده.