الرئيسية ثقافة وفنون تازة: جمعية جذور للثقافة والتنمية تنظم مهرجان ربيع باب المروج في نسخته الثالثة

تازة: جمعية جذور للثقافة والتنمية تنظم مهرجان ربيع باب المروج في نسخته الثالثة

كتبه كتب في 14 يونيو 2019 - 11:32 ص
مشاركة

عبد العالي بوعرفي – تيفلت بريس

تحت شعار “الاستثمار في البادية أساس التنمية البشرية” انطلقت اليوم الجمعة 14 يونيو 2019 النسخة الثالثة من مهرجان ربيع باب المروج بإقليم تازة.

وخلال هذه النسخة ارتأت الجمعية المنظمة تكريم مجموعة من الوجوه البرنوصية التي تالقت في مجموعة من الميادين وساهمت بشكل او بآخر في اشعاع منطقة باب المروج وقبيلة البرانص عموما وهم :

  • خديدج نعيمة مهندسة دولة ممتازة والمديرة الجهوية للتجهيز والنقل بفاس.
  • رباك عبد العزيز صحفي وواصف رياضي بالاذاعة والتلفزة المغربية بالرباط .
  • الخدادي محمد كاتب صحفي بالدار البيضاء.
  • كتابي محمد مدير مؤسسة تعليمية.
  • العسري امحمد أستاذ التعليم الابتدائي بفاس.

وسيعرف المهرجان الذي لقي نجاحا منقطع النظير في نسخه السابقة وأصبح من أهم المهرجانات على الصعيد الإقليمي تنظيم مجموعة من الأنشطة الرياضية والثقافية والفنية والاجتماعية وسيكون برامجه على الشكل التالي :

الجمعة 14 يونيو 2019:

  1. عملية ختان مع جمعية بسمة أمل بمركز باب المروج .
  2. مسابقة ثقافية لفائدة التلاميذ بتنسيق مع إعدادية ابن جروم بباب المروج .

السبت 15 يونيو 2019 :

  1. صباحا : عرض حول دور التعاونيات في التنمية البشرية بتنسيق مع اتحاد الامل لمربي النحل بباب المروج .
  2. بعد الزوال : ندوة فكرية حول المقاومة بمركز باب المروج بتنسيق مع المندوبية الاقليمية للمقاومة بتازة وكلية الاداب فاس سايس وبالمناسبة  يقام معرض للمنتوجات الفلاحية وكذا الكتب والصور والادوات المتعلقة بالمقاومة.

الأحد 16 يونيو 2019 :

الحفل الختامي: عرس البرانس كما عاشته الساكنة سابقا: البدو ،الحنة ،الغناء تنشطه فرقتا محمد البوعلايي وبني كرامة وفرقة النساء برئاسة الفنان الشعبي ميلود الغزالي ،وسيعرف الحفل الختامي تكريم بعض الشخصيات العلمية والادارية والفنية .

وفي حديث خص به رئيس جمعية جدور للثقافة والتنمية جمال الهرنان الموقع أكد أن مهرجان ربيع باب المروج يهدف  إلى خدمة ساكنة هذه المنطقة الغنية بمواردها البشرية والطبيعية من خلال جلب استثمارات خدمة للتنمية المحلية.مؤكدا أن مهرجان باب المروج يعتبر فرصة سانحة لإبراز و إحياء الموروث الثقافي للمنطقة الضارب في أعماق التاريخ. وانه عملا متأسسا على اسراتيجية تمشي رويدا رويدا نحو الهدف المنشود للتنمية المجالية  و إبراز المنتوج المحلي الذي تزخر به هذه الرقعة من إقليم تازة.مضيفا أن فقرات هذا المهرجان تشكلت من فسيفساء متنوع من الأنشطة .

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *