الرئيسية أخبار محلية باشا مدينة تيفلت في زيارة لدوار دراعو للوقوف على انتهاء عملية هدم البراريك.

باشا مدينة تيفلت في زيارة لدوار دراعو للوقوف على انتهاء عملية هدم البراريك.

كتبه كتب في 13 فبراير 2020 - 7:37 م
مشاركة

عبد العالي بوعرفي – تيفلت بريس

قام باشا مدينة تيفلت عبد الهادي النقار مرفوقا بقياد الملحقات الإدارية الثانية والثالثة والرابعة كل من الحسين بدري وعزيز مطيع وسعيد الشرقاوي ، بعد زوال اليوم الخميس 13 فبراير الجاري بزيارة تفقدية لدوار دراعو بمدينة تيفلت للوقوف على انتهاء عملية هدم البراريك التي تندرج في إطار مشروع القضاء على دور الصفيح تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية .

حيث أعطيت لباشا المدينة التوضيحات اللازمة بخصوص عملية الهدم والطريقة التي تمت بها وفق مقاربة تشاركية بتنسيق مع المجلس الجماعي وبإشراك الساكنة في العملية التي تمت بسلاسة ودون مشاكل تذكر وذلك بفضل حنكة وتبصر ممثلي السلطة المحلية  خصوصا قائد المحلقة الإدارية الثالثة عزيز مطيع الذي يوجد دوار دراعو تابعا لملحقته بالإضافة إلى إنخراط أعضاء المجلس الجماعي في العملية التي كللت بالنجاح ولا ننسى الدور المهم الذي قام به اعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة، وسيتم قريبا إعطاء انطلاقة  بناء المنازل وفق تصاميم حديثة تراعي جمالية النسيج العمراني وتمكن المستفيدين من التوفر على سكن لائق وذلك في إطار محاربة دور الصفيح التي نادى بها جلالة الملك محمد السادس.

وللإشارة تاتي هذه العملية في إطار هيكلة وإعادة إسكان دوار دراعو.العملية التي يشرف عليها المجلس الجماعي لتيفلت تروم هيكله الدوار المذكور وذلك بتجهيز البقع وإنجاز البنية التحتية من واد حار وماء وكهرباء وإنارة عمومية وهاتف بالإضافة إلى تقديم رخص البناء. وسيساهم هذا المشروع في توفير فرص نمو حقيقية وواعدة للمنطقة المستهدفة وتدعيم أسسها البنيوية بما يسهم في خلق نسيج عمراني عصري مجهز بكافة البنيات التحتية الضرورية.

ولقد اكد رئيس المجلس الجماعي عبدالصمد عرشان في عدة مناسبات أن مشروع إعادة الهيكلة والإدماج الحضري لدواردراعو بتيفلت الذي يشرف عليه المجلس الجماعي، يروم تدعيم ولوج الساكنة المحلية للخدمات الأساسية.ويندرج في إطار برنامج شامل لإعادة هيكلة الأحياء ناقصة التجهيز بمدينة تيفلت، وسيسهم في توفير فرص نمو حقيقية وواعدة للمنطقة المستهدفة وتدعيم أسسها البنيوية بما يسهم في خلق نسيج عمراني عصري مجهز بكافة البنيات التحتية الضرورية. ويتمثل تدخل المجلس الجماعي لتيفلت في إنجاز الشبكة الطرقية وشبكات توزيع الكهرباء والتطهير السائل والماء الشروب.مع توفير رخص البناء للمستفيدين.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *