الرئيسية أخبار محلية رسالة شكر بطعم الوطنية من فعاليات جمعوية وساكنة حي الرشاد لسلطات تيفلت عبر ترديد النشيد الوطني وتوزيع الورود.

رسالة شكر بطعم الوطنية من فعاليات جمعوية وساكنة حي الرشاد لسلطات تيفلت عبر ترديد النشيد الوطني وتوزيع الورود.

كتبه كتب في 1 أبريل 2020 - 9:21 م
مشاركة

عبد العالي بوعرفي – تصوير يوسف الكارة – تيفلت بريس

في مُبادرة تنِم عن حس وطني عال وفي إطار سياسة الاعتراف،قامت فعاليات جمعوية وساكنة شارع ابن سينا بحي الرشاد بمدينة تيفلت مساء اليوم الأربعاء 1 ابريل الجاري بترديد النشيد الوطني من شرفات ونوافذ واسطح منازلهم مع رفع الأعلام الوطنية،تلتها التصفيقات وزغاريد النساء في جو حماسي تقشعر له الأبدان  لتوجيه رسالة شكر للسلطات المحلية  والأمنية والقوات المساعدة واعوان السلطة والصحافة المحلية على المجهودات التّي يقومون بها من أجل احتواء فيروس “كورونا” القاتل.

ولقد اكد هشام الشيحاني رئيس جمعية حي العياشي احد المشرفين على هذه المبادرة أنه يمكن اعتبارها خطوة تحسيسية بهدف تشجيع وحثّ المُواطنين على المُكوث في بيوتهم؛ وذلك في إطار حملة “خليك فدارك” التّي تغزو مُختلف الوسائط الاجتماعية ،موجها الشكر والتقدير لكافة المتدخلين من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا من سلطات محلية وامنية وقوات مساعدة واعوان سلطة وصحافة محلية ووقاية مدنية واطر طبية وتمريضية ومجلس جماعي وعمال النظافة….

ومن خلال هذه المبادرة الوطنية التي عرفت حضور قياد الملحقات الإدارية الأربع ورجال الأمن بمختلف رتبهم وعناصر القوات المساعدة واعوان السلطة و التي لقيت استحسان المسؤولين المحليين ،كانت الفرصة سانحة للساكنة  للتعبير عن تضامنهم مع المسؤولين، ودعم مجهوداتهم من خلال الالتزام بالبقاء في البيت.

وفي كلمة بالمناسبة وجه قائد الملحقة الإدارية الثالثة عزيز مطيع تحية خاصة لساكنة حي الرشاد ومدينة تيفلت عموما الذين التزموا بالحجر الصحي، والتزموا بيوتهم حفاظاً على صحتهم وسلامة الشعب المغربي وأسرهم ،مشيرا انهم يقومون بواجبهم الوطني تلبية للتوجيهات الملكية السامية وانهم لن يذخروا جهدا بمعية جميع المتدخلين من اجل فرض حالة الطوارئ لما فيه مصلحة البلاد والعباد داعيا الساكنة التفلتية لمزيد من الاستجابة واحترام الاجراءات والتدابير الاحترازية التي اتخذها الدولة المغربية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وبعد ذلك تم توزيع ورود باسم ساكنة مدينة تيفلت على رجال السلطة المحلية والعناصر الامنية ورجال القوات المساعدة واعوان السلطة المحلية والصحافة من بينها الجريدة الإلكتورنية تيفلت بريس،وبذات المناسبة أبى رجال السلطة المحلية إلا ان يقدموا وردة باسم السلطات الامنية والمحلية كافة المتدخلين إلى الفعاليات الجمعوية المشرفة على هذه المبادرة الوطنية وهم هشام الشيحاني وجلال الكارة وحسن بعلا ومحمد يشو.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *